احباط عملية تهريب أكثر من 800 ألف حبة كبتاغون الى الخليج

احباط عملية تهريب أكثر من 800 ألف حبة كبتاغون الى الخليج

أعلنت المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي: "أنه وضمن إطار ملاحقة مهربي حبوب الكبتاغون المخدرة وإحباط عمليات تهريبها، وبعد توافر معلومات حول قيام أشخاص - من الجنسيتين اللبنانية والسورية - بالتحضير لعمليات تهريب كبيرة، ولا سيما في منطقتي الشمال والبقاع، ونتيجة للرصد والمتابعة الدقيقة تمكنت شعبة المعلومات بتاريخي 28 و 29/7/2016 من ضبط "شاحنتي براد مقطورة"، الأولى في محلة شتورا، تحتوي على 12 حاوية بلاستيكية وبداخلها 506000 حبة كبتاغون من اللونين الأبيض والأصفر، توقيف ثلاثة أشخاص، وهم:
-م. ع. (مواليد عام 1983، لبناني) 
-أ. ر. ( مواليد عام 1983، لبناني)
-ب. ش. (مواليد عام 1979، قيد الدرس).

وبالتحقيق معهم اعترف الموقوف الثاني بأن هذه البضاعة عائدة لكل من السوريَين م. ق.(مواليد عام 1978) و شقيقه م. (مواليد عام 1975) من سكان بلدة سعدنايل، وهما من كبار تجار ومهربي المخدرات وحبوب الكبتاغون والمتواريين عن الأنظار وأن الموقوف الثالث شريكه بنقل الخضار والفاكهة كتغطية لتهريبها إلى إحدى الدول الخليجية في حين أن الموقوف الأول وبصفته سائق الشاحنة أنكر معرفته بوجود الكبتاغون.

وتم توقيف كل من: أ. ر. و، ب. ش، وأحيلا مع المضبوطات إلى مكتب مكافحة المخدرات الإقليمي في البقاع في وحدة الشرطة القضائية، وترِك سائق الشاحنة لقاء سند إقامة، فيما تم تسطير بلاغي بحث وتحر بحق السوري م. ق. وشقيقه م. وذلك بناءً على إشارة القضاء المختص.

اما "الشاحنة البراد" الثانية فتم توقيفها في محلة العيرونية قضاء زغرتا بقيادة م. د.(مواليد عام 1978، سوري)، وبتفتيشها عثر بداخلها على 50000 حبة كبتاغون موضبة داخل أكياس صغيرة في أسفل الشاحنة كما تم العثور داخل منزله على 250000، حبة كبتاغون موضبة وجاهزة لتهريبها إلى المملكة الأردنية الهاشمية.

وبالتحقيق معه اعترف بقيامه بتهريب الكبتاغون بالإشتراك مع المدعو: ز.ت. (مواليد 1989 / سوري) الذي تم توقيفه واعترف بمشاركته لـ م. د، بالتنسيق مع شقيق الأخير الموجود في أحد السجون السعودية ويدعى: ح. د.

والتحقيق جار بإشراف القضاء المختص". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام