الـApp بديلاً لمكاتب السفر!

  • خاص
الـApp بديلاً لمكاتب السفر!

لا شكّ أننا نواكب التكنولوجيا لاسيّما لاننا نعيشُ في أكثر العصور تطوراً، وهذه المرّة طالت الابتكارات عالم السفر. بحيث تعملُ شركات عالميّة على مُنافسة مكاتب السياحة لتدفع بالمُسافرين للاستغناء عنها والحجز مُباشرةً من خلالها عبر شبكة الإنترنت، وهكذا توفّر على المُسافر الوقت والكلفة.

وحاليّاً أصبحت شركات الطيران في العالم، إن لم تكن كلّها تُصدر تذاكر إلكترونية لمسافريها، إضافة لبطاقات الصعود الى الطائرة بشكل إلكتروني، فهذا يعني أن المُسافر لنّ يعود بحاجة لحمل أية أوراق معه للسفر، وبالتالي لم يعد بحاجة إلى وسيط من مكاتب السياحة.

وبحسب المهتمين بهذه الخدمات، فإن شريحة كبيرة من المسافرين ينسون حمل تذاكر السفر وهم في طريقهم إلى المطار أو عند مغادرتهم المنزل، فيضطر كثيرون الى العودة لجلبها، فيما يفقد البعض رحلته الجويّة أو تضيع تذكرة سفره، ونتيجة لكل هذه المتاعب أتى هذا الإبتكار ليحّل هذه العوائق، من خلال تحويل التذاكر إلى الهاتف النقال بحيث يظل بحوزة صاحبه طوال الوقت لان من الصعب نسيانه.

أمّا من الناحية الماديّة، فقد يكون الحجز مع شركة الطيران مباشرة أقلّ كلفة، فبعض المكاتب السياحيّة تحصل على عروض خاصّة ومُغرية إذا اشترت عدداً من التذاكر أو تأخذ نسبة للربح، وهكذا تكون كلفة السفر غير واضحة ومُبهمة على عكس الحجز الذي يكون مُباشراً أو "أونلاين".

فهناك مواقع إلكترونيّة تُعطي المُسافر أسماء الرحلات بالموسم والشهر مع الاسعار، ليُقارن ويختار ما يُناسبُه.

وتُعتبر حسابات "تويتر وفيسبوك" مواقع يُمكن الإعتماد عليها لإيجاد عروض فوريّة بتكلفة متدنيّة جداً مثل Wanderlisting وشركات طيران مثل JetBlue وVirgin Atlantic.

فبدايّة من حجز تذاكر الطيران وصولاً إلى الحجوزات الفندقيّة والسيارات، التي تُتيح للمُسافر اختيار الأنسب بحسب الإمكانات الماديّة والراحة النفسيّة، بالإضافة إلى أن تلك المواقع قد سهّلت على شركات الطيران والفنادق مهمة التواصل مع العملاء بشكل أفضل وأسرع، ما سرّع عملية الحجز وجعل السفر مريحاً وممتعاً...

ريا شرتوني

المصدر: Kataeb.org