بالصور- الطفل عمران.. بكاء بلا دموع

  • إقليميات

تصدرت صورة الطفل عمران الذي انتشلوه من تحت الأنقاض في حلب الصفحات الأولى في الصحف العالمية، مذكراً بصورة الطفل ايلان الذي قذفته الأمواج مع من قذفت من المهاجرين على الشاطئ.

وما لفت الصورة التي تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي صمت الطفل بسبب هول الموقف ونفضه غبار الحرب عن وجهه، وقد أصبح "أيقونة الحرب السورية" كما وصفته بعض الصحف العالمية.

وأطلقت عليه بعض الصحف "رمز الحرب السورية" فيما وصفته أخرى بـ "طفل الحرب"، بينما انتشرت على تويتر وفيسبوك رسومات وصور تعبيرية تجسد مأساة الطفل عمران، وتقارن بينه وبين الطفل إيلان الذي كان إحدى ضحايا قوارب الموت .

وقالت الممرضة التي عالجت الطفل السوري عمران الذي حركت صورته وهو خارج من الركام بعد غارة لنظام الأسد على منزله في حلب تعاطف واهتمام العالم إنه لم يبك أثناء تلقيه العلاج إلا بعد أن شاهد أمه وأباه.

ووصفت الممرضة حالة الطفل عمران بأنه كان يعيش تحت وقع الصدمة، مشيرة إلى أنه لم يقل أي كلمة ما عدا السؤال عن والديه اللذين تم إنقاذهما بعده، وبمجرد أن رآهما بدأ بالبكاء.

 

المصدر: العربية