"تقدم" بين واشنطن وموسكو حول التنسيق في المجال الجوي السوري

  • دوليّات

اعلن البنتاغون ان الولايات المتحدة وروسيا احرزتا "تقدما" خلال محادثاتهما اليوم السبت الهادفة لتجنب حوادث بينهما في المجال الجوي السوري الذي اصبح مكتظا بحركة الطيران.

وكانت واشنطن عبرت عن قلقها هذا الاسبوع كون روسيا لم تقدم اجوبة سريعة عن مقترحات طرحتها في محادثات سابقا فيما اطلقت موسكو صواريخ عابرة من بحر قزوين وانتهكت المجال الجوي التركي مرارا.

واعلن الناطق باسم (البنتاغون) بيتر كوك في بيان ان المحادثات "كانت مهنية وركزت على تطبيق اجراءات سلامة محددة".

واضاف "لقد تم احراز تقدم خلال المحادثات ووافقت الولايات المتحدة على محادثات اخرى مع روسيا في المستقبل القريب".

واشار كوك الى ان المحادثات عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة استغرقت حوالي 90 دقيقة.

ولم يعط تفاصيل اضافية عن المحادثات باستثناء قوله انها جرت بين مسؤولين اميركيين في مجال الدفاع ونظرائهم في موسكو وركزت على "الخطوات التي يمكن ان تتخذها" طائرات روسيا والتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة "حرصا على سلامة عمليات الطيران فوق سوريا".

وعبر مسؤولون اميركيون عن غضبهم الشديد بعدما ابلغتهم روسيا بشكل مبهم وشفوي قبل ساعة فقط من اطلاقها حملة الضربات الجوية في سوريا في 30 ايلول (سبتمبر) الماضي.

وكانت طائرات روسية حلقت قرب طائرة اميركية بدون طيار كما قال مسؤولون، فيما اضطر الجيش الاميركي الى تغيير مسار بعض الطلعات لتجنب اي احتكاك مع الطائرات الروسية.

المصدر: القدس العربي