حنكش: حزب الكتائب ماضٍ حتى النهاية لايقاف مكب برج حمود

  • محليات
حنكش: حزب الكتائب ماضٍ حتى النهاية لايقاف مكب برج حمود

اعلن عضو المكتب السياسي الكتائبي الياس حنكش ان حزب الكتائب لجأ الى القضاء في موضوع الرد على بيان سوكلين وسوكومي، مشيراً الى ان "القضاء هو المؤسسة الوحيدة التي نثق بها ونعول عليها للقيام بخطوة اولى لمواجهة الفساد".

وفي حديث لبرنامج "كواليس الاحد" عبر صوت لبنان 100.5، مع الاعلامية نيكول الحجل، لفت حنكش الى ان هناك شيء جديد طرأ على الساحة اللبنانية وهو الوعي والمحاسبة عند الناس، مضيفاً "نحن نراهن على ان يكبر هذا الموضوع عند الناس وحزب الكتائب سيكون صوت هؤلاء، فالحزب أعلن عن مقاربة مختلفة لكل المواضيع بعد الخروج من الحكومة والتحركات لايقاف الاعمال في مكب برج حمود عبر نصب خيمة هناك دليل على جدية الكتائب في مواجهة الفساد".

وشدد حنكش على انه ما من احد تفاوض مع الكتائب ابداً في موضوع النفايات وحزب الكتائب لا يعرف ان يتكلم لغتين، وأكمل "لدينا ثوابتنا ونناقش الموضوع من ناحية علمية ونحيي الشباب الموجودين في المكب واتمنى على الجمعيات المدنية والسكان في المنطقة الانضمام الى الحملة".

وقال حنكش: "نحن سنبقى في المكب لايقاف هذا المشروع، فمنذ اليوم الاول لتحرك حزب الكتائب توقف العمل في المكب ومنع شباب الحزب الاليات الموجودة من العمل".

وشدد حنكش على ان حزب الكتائب واضح في مقاربة هذا الملف، ويسعى الى توعية الناس خصوصاً السكان المحيطين بالمكب حول المخاطر الصحية لهذا المطمر، فمنطقة برج حمود التي هي تحت سقف القانون والدولة، محرومة منذ سنوات واليوم تتحول الى مكب للنفايات.

واكد حنكش ان حزب الكتائب ماضٍ حتى النهاية لايقاف مكب برج حمود، مضيفاً "لن نعود الى بيوتنا الا اذا اخذنا ضمانات من الدولة بايقاف المطمر".

واستغرب حنكش غياب وسكوت نواب المنطقة عن هذه الكارثة، قائلاً "اين هم نواب المتن ومن منطلق الضمير الحي للنواب لا افهم كيف انهم لم يتكلموا في الموضوع، استغرب كيف ان رؤساء البلديات لم يتحركوا حتى الساعة لايقاف الكارثة في برج حمود".

وذكّر حنكش بأن رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل ناشد النواب للتحرك، وأعلن حنكش "نحن اليوم نناشد الكل التيار الوطني الحر، حزب الطاشناق، الكنائس، الكل... التحرك عبر الضغط من قبل الناس للتصدي الى هذه المشاريع".

ورداً على سؤال ختم حنكش بالتأكيد على ان حزب الكتائب لن يتحرك الا بدراسة اثر بيئي لمعرفة ضرر اي مشروع بيئي.

المصدر: Kataeb.org