خاص وبالصور: لافتات لريفي في الاشرفية تطرح علامات استفهام!

  • خاص

استفاقت الأشرفية على رفع صور لوزير العدل المستقيل أشرف ريفي في ساحة ساسين موقعة باسم "أبناء الأشرفية-الصيفي-الرميل".

الأمر أثار بلبلة لدى ابناء الاشرفية- الرميل- الصيفي الذين تساءلوا عن الجهة التي قامت برفع تلك اللافتات أي "أبناء الأشرفية"، وهل هي فعلا تمتّ بصلة لهم ام انها جهة آتية من عالم المنافع والانتفاع؟

كما تساءلوا عن الاداة التنفيذية لما يسمّى بـ"أبناء الاشرفية" وما اذا كانت هيئة او حزبا او...أحد المنتفعين!

مع تأكيدنا على محبّتنا وتقديرنا لريفي والدور الوطني الذي يلعبه في هذه المرحلة والفوز الساحق الذي حققه في بلديّة طرابلس، نتساءل عما اذا كان الوزير نفسه يقبل بما تمّ رفعه لاسيما تلك اللافتة الاستفزازيّة التي اعتبرته "أشرف الشرفاء" وتمّ رفعها فوق تمثال الرئيس بشير الجميّل!

ومع احترامنا للواء الذي أثبت جدارته في أكثر من مناسبة، نسأل من هي الهيئة التي نصّبت نفسها ناطقة باسم "أبناء الأشرفيّة" وهل هناك نيّة مبيتة وراء هكذا تصرفات؟

اما السؤال الأهم فمن يعطي الاذن برفع لافتات باسم "ابناء الاشرفية" في ساحة ساسين؟ وهل رفع اللافتات يخضع لمعايير معيّنة ام انه يحق لأي كان برفع لافتة من أي نوع وفي أي مكان؟

تجدر الاشارة الى انه منذ مدة غير بعيدة، رفعت صور للمدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم تحمل التوقيع نفسه وبالشعارات عينها وفي المكان نفسه!

المصدر: Kataeb.org