دوفريج: أخطر ما قد يحصل أن تنتخب الناس كفشة خلق

  • محليات
دوفريج: أخطر ما قد يحصل أن تنتخب الناس كفشة خلق

رأى وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية نبيل دوفريج ان بيروت هي العاصمة التي يجب أن تكون نموذجاً للعيش المشترك خاصة بأعضاء المجلس البلدي، وأردف: "بما أنني أنتمي لمدرسة الرئيس رفيق الحريري فلا بد من أن أنتخب لائحة البيارتة "زي ما هيّ".

دو فريج وفي حديث عبر "المستقبل" اعتبر ان الأحزاب في كل دول العالم تخوض غمار الإنتخابات البلدية وهم يمثلون طوائف عدة ويتحملون هذه المسوؤلية، مشيرا الى ان ضرورة أن تكون نسبة المشاركة المسيحية عالية.

ولفت دو فريج الى ان "أخطر ما يمكن أن يحصل هو أن تنتخب الناس كـ"فشة خلق"، مشددا على ضرورة أن يكون الإقتراع ناجماً عن قناعة تامة.

وعن تمثل التيار الوطني الحر أوضح أن قرارات المجلس البلدي تحظى بقرار الأكثرية المطلقة، وقال: لا أرى أن التيار الوطني الحر يشارك ليراقب، وأضاف: "سنرى حجم التيار الوطني الحر من خلال الأصوات التي تصبّ في صناديق الاقتراع في الإنتخابات البلدية".

وأضاف دو فريج: لا بد من فريق عمل منسجم ومتناغم في بلدية بيروت، مشيراً الى ان بيروت ليست فقط الوسط التجاري وسوليدير.

ولفت الى ان رئيس لائحة البيارتة جمال عيتاني رجل عمل لإنماء مدن كعمان وسواها، موضحا أن مهنته هي التنظيم المُدني ولا غبار على أسلوبه وأدائه.

 

المصدر: Kataeb.org