عشية ذكرى انتخاب بشير رئيساً،الكتائب:لا انتظام للحياة السياسية ولا تطوير للنظام الا بوجود رئيس للجمهورية

  • محليات
عشية ذكرى انتخاب بشير رئيساً،الكتائب:لا انتظام للحياة السياسية ولا تطوير للنظام الا بوجود رئيس للجمهورية

بحث المكتب السياسي الكتائبي في اجتماعه الدوري برئاسة رئيس الحزب النائب سامي الجميل  التطورات واصدر البيان التالي : 

1-    عشية الذكرى الرابعة والثلاثين لانتخاب الشيخ بشير الجميل رئيساً للجمهورية  يتوقف حزب الكتائب عند التجربة النموذجية للحكم الصالح والقوي في الحفاظ على الحرية والسيادة والاستقلال والتي ارساها ما بين انتخابه واستشهاده .

وعليه يؤكد الحزب ان لا انتظام للحياة المؤسساتية والدستورية والسياسية ولا تطوير للنظام الا بوجود رئيس للجمهورية يكون هو الناظم والموجه والراعي للدستور .

2-    يعلن حزب الكتائب اصراره على مواصلة تحركه  الاعتراضي انقاذاً لصحة الناس وبيئتهم من شبح الموت البطيء ويعتبر ان مشروع مطامر النفايات غير المفرزة  سيحول محيطها منطقة منكوبة . ويجدد الحزب التأكيد على ضرورة اعتماد اللامركزية  على انها الحل الأنسب  لملف النفايات معلناً موقفه المبدئي بعدم الموافقة على اي مشروع انمائي قبل ان تظهر دراسة الأثر البيئي العائدة له والتي تجريها جهات ذات مصداقية ان ضرره البيئي اقل من جدواه الاقتصادية والاجتماعية  .

3-    يحذر حزب الكتائب من محاولات نسف اسس الدولة المدنية  جراء اصدار قرارات بلدية او تعاميم ادارية  ذات طابع ديني تحظر بيع الكحول والاختلاط بين الجنسين  وكذلك جراء ضغوطات تمارسها جهات دينية متشددة في محاولة منها لإلغاء مهرجانات سياحية  ذات طابع وطني .

ان حزب الكتائب يدق جرس الانذار جراء التراجع الحاصل في احترام حقوق الانسان والقوانين وعدم  تطبيق القانون المتعلق بالغاء جريمة الشرف الذي اقر في المجلس النيابي بناء للاقتراح الذي سبق لرئيس الحزب ان تقدم به. 

4-    ان تقاعس الحكومة عن المساعدة في ايجاد اسواق تصريف للمنتجات  الزراعية وبالأخص التفاح اللبناني ينعكس ضرراً كبيراً على المزارعين.

ان حزب الكتائب يطالب مؤسسة ايدال بزيادة الدعم المالي للمزارعين لتمكينهم من تحمل اعباء المرحلة منعاً لتهجيرهم من ارضهم .

المصدر: Kataeb.org