كيري يحث على طرق جديدة لمواجهة "داعش"

  • دوليّات
كيري يحث على طرق جديدة لمواجهة

حث وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، أعضاء التحالف الذي تتزعمه بلاده، على تعزيز تبادل المعلومات وابتكار طرق جديدة في القتال ضد تنظيم داعش الإرهابي مع سعي التنظيم لتجنيد عناصر جديدة من خلال تبني لغات جديدة والانتقال لمناطق جديدة.

وقال كيري، إن التحالف يحقق تقدمًا في القتال ضد داعش، وإن التقديرات تشير إلى انخفاض عدد مقاتلي التنظيم بنحو الثلث.

وأضاف، في المؤتمر الدولي لوزراء دفاع وخارجية نحو 30 دولة مجتمعين بواشنطن لبحث المعركة التي تقودها الولايات المتحدة ضد التنظيم، أن النجاح في تحرير مدينة الموصل العراقية من قبضة داعش سيمثل "نقطة تحول حاسمة" في القتال.

لكن الوزير الأميركي قال إن هناك حاجة ملحة لإزالة القيود الهيكلية للسماح بمزيد من تبادل المعلومات عن التهديدات.

من جانبه، قال بريت ماكجورك، المبعوث الأميركي لدى التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، امس الخميس، إن تحرير مدينة الموصل في شمال العراق من سيطرة التنظيم أصبح الآن هدفًا قابلًا للتحقيق ويجب أن يتم الإعداد له بعناية.

وذكر ماكجورك، أمام مؤتمر وزراء الدفاع والخارجية أيضًا، أن "تحرير الموصل بات قريبًا الآن".

وتابع ماكجورك أن التخطيط التفصيلي يجري لضمان أن تتحرك منظمات الإغاثة سريعًا لتقديم الغذاء وتوفير المأوى وغير ذلك من سبل المساعدة لنحو مليون شخص بالمدينة يعيشون تحت حكم التنظيم الإرهابي.

المصدر: Agencies