اللاجئون السوريون

رئيس بلدية عرسال: وضع البلدة غير مُطَمئن

وصف رئيس بلدية عرسال عبر «الراي» وضع البلدة بأنه «غير مُطَمئن»، لافتاً إلى أن «الوضع في الظاهر جيد، غير أن من الواضح أن هناك أناساً غير راضين على الطريق الذي نسير به ومن الممكن أن يلجأوا إلى أي أسلوب». واعتبر أن التهديدات والعبوات هي «أسلوب للضغط علينا لنغيّر ربما الطريق الذي نسير فيه، فنحن نسير في اتجاه أن تكون عرسال بلدة وطنية. فبدل أن تُسمى(حاضنة للإرهاب)هي حاضنة للجيش اللبناني والدولة اللبنانية، يكون فيها الأمن لها ولضيوفها، فنحن وكما يهمنا أمن العرساليّ يهمنا أيضاً أمن إخواننا السوريين في المستوى نفسه. كما يهمنا أن تكون علاقتنا مع محيطنا الشيعي مقبولة من دون تنازلات كي يتمكن أهالي عرسال من التحرك وتلافي المشاكل السابقة».

تحذيرات من كارثة اقتصادية بعد أيلول

كل العوامل السياسية والامنية والديموغرافية التي تتراكم فوق المسرح اللبناني، لا تطمئن جهات دولية بارزة حيال مستقبل البلد الصغير لا سيما اقتصاديا، فهي تشكّل في نظرها، "صواعق" ستوصل الاقتصاد اللبناني في الاشهر القليلة المقبلة الى الانفجار، اذا لم يسارع القيمون على مقدرات البلاد الى تدارك الوضع. وفي السياق، تتحدث مصادر دبلوماسية عربية مقيمة في باريس عبر "المركزية" عن قلق غربي متنام من كارثة قد تحل بالاقتصاد اللبناني ستبدأ عوارضها المؤلمة بالظهور الى العلن بعد أيلول المقبل.

الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم زارت الرئيس الجميّل.. كساب: نأمل ان يكون لدينا رئيس قريبا

استقبل الرئيس أمين الجميّل في مقره في سراي بكفيا قبل ظهر اليوم وفدا من الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم برئاسة الياس كساب وتم خلال اللقاء بحث الاوضاع السياسية العامة. اثر اللقاء اعلن كساب: تشرفنا اليوم بلقاء الرئيس الجميّل في هذه الدار العريقة وأطلعناه على نتائج المؤتمر الذي عقدناه هذا الشهر في لبنان، كذلك على التحرك الدولي الذي سنقوم به في 19 ايلول المقبل في الامم المتحدة وفي كل دول العالم، لدعم لبنان في ما يخص موضوع اللاجئين السوريين فيه. وهذا التحرك لا يمس ابدا بحقوق اللاجئين انما نحن كمغتربين ننظر بقلق للمستقبل، ومن المفروض ان يكون موقف الامم المتحدة واضحا بالنسبة لهذه المسالة

loading