فؤاد السنيورة

السنيورة: لا يجوز لأي فريق ان يخطف الرئاسة

أكد رئيس كتلة المستقبل النيابية الرئيس فؤاد السنيورة أنه "من الضروري أكثر من أي وقت مضى أن ننظر إلى الحالة التي وصلنا اليها، جراء الأوضاع المتطورة في المنطقة والتي تقتضي عملا دؤوبا لإنهاء حالة الشغور الرئاسي في لبنان." السنيورة، وبعد لقائه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي بحضور النائب هادي حبيش، اعتبر أن "الشغور الرئاسي ليس همّا محصورا بفئة من اللبنانيين ولا بالمسيحيين فقط بل هو يهم العرب لأنه الرئيس المسيحي الوحيد في المنطقة". وأكد أن اللقاء مع الراعي ركز على أهمية مسألة الرئيس القوي

حزب الله يردّ على السنيورة

ذكرت صحيفة «الجمهورية» أنّ «حزب الله» يَعتبر أنّ اتّهامات السنيورة كاذبة وباطلة، ويُفنّد ذلك بالآتي: 1- سبقَ للأمين العام للحزب السيّد حسن نصرالله أن تحدّث كثيراً في مؤتمرات صحافية عدّة عن الرواية التي رُوِّجَت عن محاولات اغتيال عدّة ادّعى البعض أنّ الحزب دبّرَها ضد الرئيس رفيق الحريري، وتبيّنَ يومَها أنّ هناك عميلاً إسرائيلياً كان مكلّفاً تخريبَ العلاقة بين الحزب والحريري، حيث كان يزوّد الأخيرَ معلومات كاذبة عن محاولات يدبّرها الحزب لاغتياله، وتمَّ في حينه توضيح

loading