نبيل دوفريج

حكومة السجالات...

أوضحت مصادر وزارية لصحيفة "المستقبل" أن "جلسة مجلس الوزراء أمس كانت عادية بمجملها باستثناء السجال الذي دار بين الوزير نبيل دو فريج ووزير الخارجية جبران باسيل رفضاً من الأول لإصرار الأخير على تسييس الملفات التقنية"، مشيرةً إلى أنه "حين رفض رئيس الحكومة تمام سلام إثارة ملف الاتصالات في غياب وزير الاتصالات بطرس حرب، أجابه باسيل بأنّ هذا الملف هو ملف سياسي بامتياز كما هو الحال بالنسبة لملفات الكهرباء والماء وسد جنة عندها طلب دي فريج الكلام رافضاً إعطاء ملف سد جنة صبغة سياسية، فردّ باسيل متوجهاً إلى دو فريج "بكرا لمّا يمشي سد جنة بتتأكد إنو سياسي، وهو ما أجاب عليه" دي فريج قائلاً "إذا مشي بالسياسة بتكون سرقة مش معناها تأمنت الشروط التقنية اللازمة".

loading