جورج شاهين
جورج شاهين

"عروض" و"صفقات" الإستحقاق الرئـاسي في حقل ألغام!؟

لا يوجد على طاولة أحد من المراجع اللبنانيين أيّ سيناريو يُفضي الى انتخاب رئيس جديد للجمهورية بـ»طبخة لبنانية». فالقناعة شاملة بأنّ «العروض» التي تخضع للنقاش «البيزنطي» لن تكتمل فصولاً، فكلّ ما هو مطروح مجرّد أفكار لم ترقَ الى مصافي المبادرة. وهو ما يقود الى اعتبار أنّ «صفقة» الاستحقاق ما زالت في حقل ألغام. فلماذا وكيف؟على طاولة أحد المراجع السياسية، أكثر من جدول بمواقف القوى السياسية التي تدّعي تأثيرها في الإستحقاق الرئاسي منذ تاريخ الشغور منذ عامين وثلاثة أشهر، يقود ما في كلّ منها منفرداً الى اعتبار أنّ ما يجري من حوار داخلي هو مجرّد «جدل بيزنطي» لن يوصل إلى انتخاب رئيس للجمهورية في المدى المنظور.

لماذا تأخّر المشنوق في رفض تهمة "تسويق" عون؟

سال حبرٌ كثير حول انتظار الرابية موقفاً من «بيت الوسط» يفتح الطريق أمام العماد ميشال عون الى قصر بعبدا. وسرَت روايات تحدّثت عن تصويت داخل كتلة «المستقبل» للمفاضلة بينه وبين مرشّحها النائب سليمان فرنجية. واتّهم البعض وزير الداخلية نهاد المشنوق بتسويق عون وهو ما دفَعه الى التوضيح رافضاً «المهمّة التسويقية». فما الذي قصَده المشنوق؟ ولماذا تأخّر في التوضيح؟

loading