ارهاب

الأسد: ما يجري بسوريا يؤثر على أوروبا بحكم الموقع الجغرافي

التقى رئيس النظام السوري بشار الأسد وفد البرلمان الاوروبي برئاسة نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية للشؤون الخارجية في البرلمان الاوروبي وتناول اللقاء الأوضاع في سوريا والحرب الإرهابية التكفيرية التي يتعرّض لها الشعب السوري والآثار التدميرية لتمدّد الإرهاب الذي ضرب في مناطق عدة. واكد الأسد خلال اللقاء أن ما يجري في سوريا والمنطقة من الطبيعي أن يؤثر بشكل كبير على أوروبا بحكم الموقع الجغرافي والتواصل الثقافي بينهما، مشيرا إلى أن المشكلات التي تواجهها أوروبا اليوم من الإرهاب والتطرّف إلى موجات اللجوء، سببها تبنّي بعض قادة الغرب سياسات لا تخدم مصالح شعوبهم وخاصة عندما قدّم هؤلاء القادة الدعم والغطاء السياسي للمجموعات الإرهابية في سوريا.

loading