ارهاب

القاع جددّت شهادتها ... والمطران رحال: لن نترك ارض القداسة

بين ليل27 حزيران من العام 1978 وفجره من العام 2016... ثمانية وثلاثون عاماً مضت بعد ان جمعت تاريخاً من المآسي والقتل والاجرام في بلدة القاع المسيحية، لتتوّحد ضمن كلمة واحدة هي الاستشهاد من اجل لبنان . هو بالتأكيد تاريخ أليم سالت فيه دماء الابرياء الذين سقطوا على يد الارهاب، والنتيجة واحدة، لبنانيون– مسيحيون دفعوا ثمن تمسّكهم بوطنهم ...

loading